تعليم القرآن الكريم لتسعة آلاف معاق خلال ثلاث سنوات

 
قدمت رئاسة الشؤون الدينية خدمة تعليم القرآن الكريم إلى 9 آلاف و228 معاق منذ عام 2013 ضمن برنامجها تعليم القرآن الكريم المخصص للمواطنين المعاقين.
عقب صدور قرار من رئيس الشؤون الدينية الأستاذ الدكتور محمد غورمَز حول "افتاح صفوف خاصة للأشخاص المعاقين سمعيا وبصرياً وحركياً وعقلياً" تم افتتاح صفوف خاصة بالمعاقين في كل أنحاء تركية بهدف تلبية حاجة الماعقين سمعياً وبصرياً وعقلياً وحركياً في القيام بعباداتهم وتعلم دينهم. وفي هذا الصدد تم في كل صف من هذه الصفوف تعيين أحد المعلمين والمعلمات المشاركين في الدورات التدريبية المقدمة من قبل المختصين العاملين في الرئاسة  والحاصلين على شهادة "إجادة طريقة برايل" لتعليم المكفوفين وشهادة "إجادة تعلم وترجمة لغة الإشارة" للصم.
وتم تحديد ضرورة وجود ثلاث طلاب كحد أدنى لافتتاح الصف بهدف توفير تعليم ذو كفاءة وجودة للطلاب المعاقين سمعياً وبصرياً.
وقد تلقى 1.302 معاق بصرياً  تعليم القرآن الكريم بطريقة برايل ضمن 453 صف منذ عام 2013. كما تلقى 3.753 معاق حركياً و1.571 معاق ذهنياً تعليم القرآن الكريم في نفس الصفوف مع الطلاب غير المعاقين.
كما بدأت الدراسات الخاصة بالمعاقين سمعياً عقب الانتهاء من تحضير "قاموس المصطلحات الدينية بلغة الإشارة التركية" الذي يضم 800 مصطلح ديني وذلك من أجل تكوين لغة دينية مشتركة. وفي هذا الصدد تم تقديم تعليم ديني بلغة الإشارة ل2.656 معاق سمعياً في 800 صف.